الرئيسية / الأخبار الإقتصادية / تداول العملات الأجنبية

تداول العملات الأجنبية

يعلم أغلب الناس بالفعل أن قيمة العملة تتغير، ولهذا تتغير أسعار صرف العملات الأجنبية. والتغيرات في هذه الأسعار تحدد من خلال عدد كبير من المتدولين الذين يقومون بشراء العملات بعملات أخرى ويحكمون على قيمة واحدة من هذه العملات مقارنة بالعملة الأخرى.

يمكن للأسعار أن تتغير بسرعة كبيرة تجاوباً مع الأخبار والأحداث العالمية. يتطلع المتداولين إلى العوامل الرئيسية، بما في ذلك الإستقرار الإقتصادي والسياسي والتدخل بالعملة والسياسة المالية والأحداث الرئيسية مثل الكوارث الطبيعية.

كيف يتم الأمر؟

عند التداول في فوركس، فإن العملات تأتي على شكل أزواج. على سبيل المثال، الجنيه الإسترليني/الدولار الأمريكي. يتوقع المتداول كيف سوف يتغير سعر الصرف بين العملتين. وبالتالي، إن كان المتداول يعتقد بأن الدولار الأمريكي سوف يتقدم على الجنيه البريطاني، فإنه يقوم بشراء الدولار، والذي يعني بأنه يتخلص كذلك من الجنيه.

إن كان المتداول مصيباً، عندها سوف ترتفع قيمة عملته ويمكنه بيعها وتحقيق الربح. إن كان مخطئاً، فإنه سوف يخسر.

على سبيل المثال، يظهر سعر http://cutt.us/XRpaS   رقم الدولارات التي يمكن أن تشتريها بجنيه واحد. إن كان المتداول يعتقد بأن قيمة الجنيه سوف ترتفع مقابل الدولار، عندها سوف يقوم بإستخدام الدولار لشراء الجنيه. في حال ارتفع سعر الصرف، عندها يمكنه بيع الجنيه وتحقيق الربح.

أحد أسباب شهرة وشعبية سوق فوركس بين المستثمرين الهوام هو أن الأسواق تفتح على مدار الساعة، وتتبع مناطق زمينة لعدة دول.

هل سوف أحقق ربحاً؟

سوق فوركس خطر. وهو خطر لدرجة أن الكثير من المعلقين ربطوا بين المتداولين من المنازل بالمقامرين المحترفين، ويقولون بأن فكرة قدرة الفرد على التنبئ الدقيق بحركة العملة، كلامٌ فارغ.

هناك الكثير من المنصات والإرشادات والكتب والدورات الإستثمارية التي تشير إلى أنه من الممكن تحقيق ثروات صغرة عن طريق التداول بالعملات. ولكن، إن قضيت أي وقت في قراءة المنتديات، سوف تجد أعداد هائلة من متداولي فوركس الأفراد الذين يخسرون في كل يوم.

قد يكون القيام بتداولات العملات أمر مكلف جداً، والمتداولين الأفراد عادة ما لا يمتلكون المال الكافي للقيام بأي أمر غير تحقيق مكاسب صغيرة.

من المهم أن لا يستمثر المتداولين الجدد أموالاً لا يمكنهم تحمل خسارتها.

ماذا بعد؟

هذه الجولة من التداول بالعملات غير كافية لتجهيز المستثمر الجديد مع كل ما هو بحاجة لمعرفته من أجل الحصول على فرصة لتحقيق عوائد حقيقية. هذه المنطقة معقدة وهي مليئة بالمخاطر حتى بعد القراءة والمعرفة الكثيرة.

هناك مستشارين ماليين ووسطاء أسهم متوفرين لمناقشة الإستثمارات المعيارية ودرجات المخاطر، ولكن بالنسبة للتداول الفردي، فإن فوركس مكان للتعلم الذاتي مليئ بالمخاطر.

قبل القيام بأي نوع من التداول عن طريق الإنترنت، من الجيد قضاء بعض الوقت في القراءة أكثر والتحدث مع مستثمرين آخرين. عليك أن تعلم بأن أي كتاب أو دورة أو دليل يعد بتحقيق عوائد كبيرة، لا يعتبر صادقاً بالكامل بشأن مستوى المخاطر المرتبطة بالسوق.

حول najran

شاهد أيضاً

“التجارة” تشهر بمواطن ووافد مٌدانين بالتستر في نشاط مواد البناء والخدمات الغذائية

شهرت وزارة التجارة والاستثمار بمواطن ووافد من جنسية آسيوية بعد صدور حكم قضائي بإدانتهم بجريمة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.