الرئيسية / نجران اليوم / عاطل عن العمل يطلق اكبر حملة تطوعية في نجران

عاطل عن العمل يطلق اكبر حملة تطوعية في نجران

نجح الشاب عويضه بن مهدي آل سنان البالغ من العمر ثلاثة وعشرون عاما والعاطل عن العمل ، في إطلاق أكبر حملة أهلية تطوعية لتنظيف المخلفات والنفايات من مجرى وادي نجران هذا الأسبوع. 

و لأهمية الحدث فإن نجران نيوز تسلط الضوء على هذه المبادرة التي اجمع على أهميتها الكثير في الميدانين الأهلي والرسمي. 

فوادي نجران يعتبر شريانا هاما و رئيساً بمدينة نجران إذ أنه يقسم المدينة إلى قسمين شمالي و جنوبي ، ويمتد من غربها الأقصى حيث هي (قرى الموفجة) حتى شرقها الأقصى على بعد أكثر من خمسين كيلومترا حيث هي أحياء (حايرة السلم ،والخرعاء ، وتصلال). 

ولذلك فإن ثمّة مساحات خضراء شاسعة تمتد على ضفتيه الجنوبية والشمالية مكونة حاضرة نجران القديمة. حيث هي تلك القرى الزراعية التي لا تزال قائمة بمزارعها و جداولها وبساتينها وشواهدها التاريخية الممتدة لمئات السنين والتي لازال يسكنها الناس وإن في مساكن حديثة وطرق زراعية فرعية متعرجة ومتعددة ، و رغم ندرة الماء و شبح الجفاف الذي يهدد الزراعة في نجران فإن سوء التنظيم و ضعف الرقابة البيئية قد لا يترك لما بقي اخضراً من تلك الضفتين بالعيش طويلا. حيث يشكو السكان دائما من عدم وضوح رؤية أمانة نجران وفرع وزارة الزراعة حول هذا المكون البيئي الرئيس والهام في في المنطقة .

عليه فإن الوادي ما إن يسيل حتى تنكفيء المدينة ببشرها على ضفتيه كالرعاء حين تصدر للشرب. بيد أن تلك البهجة حالت دونها الكثير من العقبات المملوءة نفاياتٍ واتساخا .والتي تزداد جراء الإهمال الرسمي وعدم وعي الناس بدورهم في عملية المحافظة على البيئة نظيفة ونقية ، أو تجاهلهم ذلك الدور .

وإذا يبدو أن بعض المواطنين ضاقو ذرعا دون ان يجد حلاً  ، فما أن أتت المبادرة حتى هبت الأصوات بكثرة منادية بالتأييد والتأكيد على أهمية الفكرة. 

بدأت الفكرة بتغريدة في موقع التواصل الإجتماعي تويتر من مطلق الحملة آل سنان ، تحت شعار #حملة_تنظيف_وادي_نجران , لتصبح في أقل من أسبوع حملة رسمية تدعمها إمارة نجران و بالطبع كافة الإدارات الحكومية بمنطقة نجران ، ولم يغب عن المشهد الحضور الجيد لرجل الاعمال النجراني الذي مد الحملة بمعدات و آليات ساعدته حين انطلقت صافرة البداية. التي كانت يوم الأحد ١٢/٢/١٤٣٥واستمرت لثلاثة أيام. شارك فيها الكثير من الأهالي الذي كانوا عماد الحملة الحقيقية. 

  

لكن وبعد انتهاء المولد إن صح التعبير فإن الكثير يتخوفون من أن هبّة الإدارات الحكومية ليس إلا رفعاً للحرج التي وقعت فيه ، بعد اتفاق الناس على موعد محدد ، وما إن تهدأ الضجة حتى ينسى الأمر و يعود مجرى الوادي مكاناً لتجميع النفايات والأوساخ. خصوصا وأن الحملة لم تقدم الكثير تنظيفيًا ، بقدر ما علقت الجرس أمام عيني المسؤول المواطن المهمل بقوة و بصوت مسموعٍ جداً. 

آخرون يرون أن أمانة نجران هي المسؤولة الأولى وأنها لن تترك مجالا لاحقا لأن يتكرر الأمر وأن لديها خطة لجعل المجرى مكاناً مثاليا للتنزه و التمتع بالمناظر الطبيعية. خصوصا وأن رئيس المجلس البلدي أعلن قبل عام أن ثمّة مخطط قيد الإقرار سيجعل من أماكن محددة على ضفاف وادي نجران كورنيشاً بكامل المقاييس .وهو ما لم يُرَ منه شيء حتى الآن .رغم تعهده بأن الأمر لن يتعدى سنتين .

بين هؤلاء وهؤلاء علمت ” نجران نيوز “ بأن المجموعة الشبابية التي تنادت للتصدي لحملة تنظيف وادي نجران قد وضعت خططاً متنوعة ذكية و عملية تنوي تقديمها للمسؤولين لدفع حركة نظافة الوادي قدما و النظر للتحرك أكثر في مجال توعية المجتمع بأهمية دوره في تنمية الأرض و الإنسان. من ذلك بقاء الحملة مفتوحة لشهرين متتاليين ، كما قامت تلك المجموعات الشعبية بعمل محاضرات توعوية و نشر بروشورات دعائية ولوحات إعلانية على الشوارع والطرق ، وطباعة شعار الحملة على القمصان وتوزيعها على المتطوعين. 

وأيضاً فتح للحملة حساباً على الفيس بوك لمتابعة نشاطها كما قامت جمعية الثقافة والفنون بإعلان مسابقة لأفضل الصور الملتقطة من مواقع التنظيف التي يباشرها متطوعي الحملة.

يذكر أن الحملة حققت صدىً  إعلاميا جيدا. و كان حضور إمارة نجران مؤشرا هاما للرفع من حضور الإدارات الحكومية في تبني هموم المجتمع والتصدي لحل مشكلاته. وكان سعادة وكيل إمارة نجران من أوائل الحضور في حفل افتتاح الحملة. يرافقه مدراء الإدارات الحكومية وأمين منطقة نجران. 

حول najran

شاهد أيضاً

تعليم شرورة يدشن انطلاق البرنامج التطوعي للمحافظة على الممتلكات العامة ومعالجة التشوه البصري

دشن مدير إدارة التعليم بشرورة الأستاذ  فهد بن صالح عقالا عصر أول امس الأربعاء في …

8 تعليقات

  1. يستاهل التكريم ..وفكرة العمل التطوعي في منطصة نجران بحد ذاتهاا شي جميل ..الغرب سبقونااا ..بالعمل التطوعي بمئات السنين..ثانيا الاهداف كانت ساميه للمتطوعين ..كل الشكر لهم من اعمااق قلبي ..كنت اتمني ان اكون في نجران لمشاركتهم .لكن الاعمال القادمه سوف اكون في المقدمه ..

  2. الله يبيض وجه عويضه ال سنان وجه ال حمد ومثل ماقال محمد بن فطيس
    ماهو غريب الطيب من منبع الطيب
    وشلون نستغرب من الغيم الامطار

  3. الللللهه يبيض وجهك ياغالي. ولاهنت والللهه انه احسن شي صار في نجران

  4. عويضه من الشباب المطاليق هو وامثاله مستقبل نجران الزاهر الله يزيدنا بالصالح نجران يستاهل الكثير
    نسم صدري وماء عيني وزادي على راي مهذل

  5. يستحق التكريم ويستحق من أمانة نجران أن توظفه ويكون أحد موظفين أمانه نجران وهو يستحق ذالك
    أبيض وجه ي عويضه والشكر واصل لكل من شارك في الحمله .
    عويضه ال سنان يستحق وظيفه في أمانه نجران

  6. فكرة جيده ومن أجل نجران الغالية ولكن!هل تحقق الهدف المرجو هل تنظف الوادي والأماكن المقصوده نهائيًا … المهم الأفعال وليس الأقوال والفلاشات واليافطات /والعمل بمحبة وإخلاص صادق …وبعدها المداومة على نظافة المكان من الجمييييع والمتابعة والحرص …مغسي بوكو

  7. على بركة الله.
    انا اقترح ان يوضع ﻻفتات ارشاديه وتوزيع منشورات تحذيريه بأن من وجد يضع مخلفات في الوادي بعد تلك الحمله ان يغرم مبلغ ﻻ يقل عن خمسه او عشره اﻻف…وان تكررت تصادر المركبه…وان يشرف.المجلس البلدي على هذا اﻻجراء وان يسير دوريات بسيارات من اﻷمانه او المجلس البلدي مكتوب عليها دوريات المحافظه على وادي نجران…
    اما ان ترك فسوف تعود حليمه لعادتها القديمه…
    نتمنى للجميع التوفيق .

  8. مقال جميل والأجمل فكرة الأخ الصادق المكافح شكرًا لكم وبالتوفيق ولكن تشبيه البشر بالرعاء وهي تشرب تشبيه غير لائق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *