الرئيسية / الأخبار الإقتصادية / المركز السعودي لكفاءة الطاقة يحذر المكاتب الهندسية من عدم تطبيق “العزل الحراري”

المركز السعودي لكفاءة الطاقة يحذر المكاتب الهندسية من عدم تطبيق “العزل الحراري”

حذر المركز السعودي لكفاءة الطاقة المكاتب الهندسية في المملكة بعقوبات قاسية تصل لسحب رخصة العمل منها لمدة 24 شهرًا في حال لم تلتزم بتطبيق العزل الحراري في خرائط المباني، مؤكدًا أن ذلك غير مكلف بالنسبة لصاحب المبنى.
وشدد ممثل فريق المباني التابع للبرنامج السعودي لكفاءة الطاقة باسل السلطان في ورشة عمل نظمها المركز السعودي لكفاءة الطاقة اليوم بقاعة الملك عبدالله بن عبدالعزيز بمحافظة القطيف بمشاركة المكاتب الهندسية ، والمختصين في البلديات والأمانات على أن هناك 24 مدينة يطبق فيها العزل الحراري ، منها حاضرة الدمام والخبر ومحافظة القطيف .
وقال : إنه من الضروري تطبيق أنظمة العزل الحراري في المباني التي يتم تصميمها لدى هذه المكاتب ، حيث أن عملية تطبيق العقوبات على المكاتب الهندسية ستكون بشكل تدريجي ، إذ ستتراوح مدة الإيقاف بين 6 – 24 شهراً ، لافتاً إلى أنه توجد آليات جاهزة لدى البرنامج السعودي لكفاءة الطاقة للتأكد من التزام المكاتب الهندسية بالتصاميم المتضمنة العزل الحراري حيث لا يوجد ارتفاع في التكلفة الإجمالية للتصاميم الهندسية للمباني بعد ادخال مخطط اضافي يتضمن العزل الحراري .
وأشار السلطان إلى أنه لا توجد غرامات مالية على اصحاب المباني المخالفة للعزل الحراري ، كما أن المباني المخالفة لن تحصل على التيار الكهربائي بشكل كامل ، منوهًا بأن تطبيق العزل الحراري على المدن المستهدفة سيقتصر على المباني فحسب ، إذ ستطبيق القيمة التدريجية لقيم العزل الحراري ، والمرحلة الاولى ستكون لمدة عامين ، فيما سيتم رفع قيم العزل الحراري في المرحلة الثانية التي ستشمل المباني الحكومية لافتاً إلى أن العزل الحراري لن يرفع التكلفة الاجمالية من 3% إلى 5% ، فيما سيوفر نحو 30% الى 40% من الطاقة الكهربائية .

ولفت إلى أن القطاعات الاكثر استهلاكا للطاقة تتمثل في قطاع المباني والمواصلات و الصناعة ، إذ تستهلك نحو من 90% من الطاقة في المملكة ، مفيدًا أن بوجود تنسيق كبير بين الهيئة السعودية للمواصفات والمقاييس ووزارة التجارة والصناعة فيما يتعلق بمواد العزل المصنعة أو المستوردة من الخارج للتأكد من التزامها بالاشتراطات ، مؤكدًا على وجود تعاون كبير فيما يتعلق بالمراقبة بين وزارة الشؤون البلدية والقروية ووزارة المياه والكهرباء وكذلك شركة الكهرباء بالتعاون مع المركز السعودي لكفاءة الطاقة للتحقق من التزام فعلي بالأليات والانظمة التي تم استحداثها لتطبيق العزل الحراري.
وبين السلطان أن المدن التي يشملها تطبيق العزل الحراري هي مكة المكرمة و المدينة المنورة و الرياض و الخرج و جدة و الطائف و يبنع و جازان و نجران و ابها و خميس مشيط و بريدة و عنيزة و حائل و سكاكا و تبوك و عرعر و الدمام و الخبر و القطيف و الاحساء .
وقال : إن الهدف من ورشة العمل إنها تأتي ضمن الحملة الوطنية للتوعية بأهمية العزل الحراري التي أطلقها المركز في شهر اكتوبر الماضي، تستهدف المدن الرئيسة في المملكة ، إذ نفذ عدد من ورش العمل بمقار الغرف التجارية ، حضرها مختصون ومقاولون ومعنيون بالعزل الحراري حيث ناقشت الورشة أدوار الجهات المشاركة في تطبيق العزل الحراري ، واستهدفت المكاتب الهندسية الاستشارية والمطورين العقاريين وملاك العقارات، مشيرًا إلى أن كفاءة الطاقة تهتم بالكفاءة في استهلاك الطاقة بإنتاج النفط والغاز وتوليد ونقل وتوزيع الكهرباء وتنويع مصادر إمدادات الطاقة ، لافتًا إلى أهم المبادرات لفريق المباني التي تتمثل في مكيفات الهواء ذات السعة المنخفضة ، والثلاجات والمجمدات والغسالات ومكيفات الهواء ذات السعة العالية ، ومنتجات الإنارة المنزلية .

حول najran

شاهد أيضاً

“التجارة” تشهر بمواطن ووافد مٌدانين بالتستر في نشاط مواد البناء والخدمات الغذائية

شهرت وزارة التجارة والاستثمار بمواطن ووافد من جنسية آسيوية بعد صدور حكم قضائي بإدانتهم بجريمة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *