الرئيسية / نجران اليوم / بينما كاد الضغط يفتك بطفل : “شركة الكهرباء” تسعى لتطوير العدادات وطريقة الدفع وتهمل الأهتمام بالمواطن

بينما كاد الضغط يفتك بطفل : “شركة الكهرباء” تسعى لتطوير العدادات وطريقة الدفع وتهمل الأهتمام بالمواطن

تسعى شركة الكهرباء السعودية في تطوير العدادات وطريقة الدفع وتحصيل المبالغ المترتبة على استهلاك المواطنين للكهرباء بينما يعاني المواطن من تمديداتها ومشاريعها وهذا يدل أن المال وجمعه اهم من المواطن حتى لو ذهب ضحية لسوء التنفيذ او التعديل .

 

احد المواطنين كاد ابنه يذهب ضحية للضغط العالي الذي يكاد يلامس جدران منزله لولا عناية الله ولطفة .

 

المواطن حسن ناصر حفار آل دغرير شرح لـ “نجران نيوز” معاناته مع شركة الكهرباء وقال : بينما كان احد اخوته يقوم بأعمال على سطح المنزل ويرافقة احد ابنائة لامس الابن اسلاك الضغط العالي والتي تمر من جانب السطح مباشرة وتكاد تلامسة وحصل مالم يكن في حسبان العم حيث وقع الابن من شدة الماس الكهربائي وعلى الفور تم اسعافة لمستشفى الملك خالد في حالة خطيرة وحدثت له حروق غائرة في اطرافة كما يتضح من الصور وأُدخل العناية المركزة لبعض الوقت ومكث في المستشفى اكثر من شهر يتلقى العلاج اللازم وتم له اجراء عمليات جراحية جراء هذه الحادثة.

 

وأضاف والد الطفل انه سبق وان تقدموا باستدعاء لشركة الكهرباء ممثلة في طوارئ دحضة لتغيير مسار الضغط العالي بعيدا عن منزلهم ولكن لم يلقى اي تجاوب من شهر شوال حتى الآن بل مماطله ومواعيد وعدم اهتمام.

 

 

وقال : تم تسجيل بلاغة برقم 126 وتم انتقال فرقة لمعاينة الموقع وفعلا قرروا تغيير المسار ولكن للأسف حتى تاريخة لم يتم اتخاذ اي إجراء مما جعلنا نقلق على اطفالنا وارواحنا في ظل غياب اهتمام شركة الكهرباء وعدم قيامهم بعملهم لتفادي حوادث اخرى .

 

“نجران نيوز” تطرح أمام المسؤولين في شركة الكهرباء وكل من يهمه الأمر هذا الموضوع حتى تهتم بالمواطن ومتطلباته قبل اهتمامها بتطوير العدادات وطريقة الدفع وكأن المال اهم من المواطن.

 

“نجران نيوز” تحتفظ بالتقارير الطبية ومزيداً من الصور المؤلمة للطفل في اوضاع تبين نجاته بعناية من الله سبحانه وتعالى

حول najran

شاهد أيضاً

تعليم شرورة يدشن انطلاق البرنامج التطوعي للمحافظة على الممتلكات العامة ومعالجة التشوه البصري

دشن مدير إدارة التعليم بشرورة الأستاذ  فهد بن صالح عقالا عصر أول امس الأربعاء في …

تعليق واحد فقط

  1. ابو محمد

    ياساتر
    وضع مؤلم وخطير صراحة
    لابد من محاسبة الغير مهتم في هذا الموضوع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *